207

طالبت 36 منظمة لحقوق الإنسان أمس إسرائيل بوضع حد لهدم المنازل الفلسطينية في المناطق الخاضعة لسيطرتها في الضفة الغربية.

وذكرت المنظمات، في بيان مشترك: «منذ استئناف عملية السلام في يوليو 2013، قامت إسرائيل بهدم 207 منازل ومبان فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة مما أدى إلى تشريد 311 فلسطينيا اكثر من نصفهم من الأطفال». وأشار البيان إلى أن «عمليات الهدم في مناطق تحت السيطرة الإسرائيلية (في المنطقة ج والتي تشكل 60 في المئة من مساحة الضفة الغربية) أدت إلى طرد عائلات فلسطينية من أراضيها وزادت من فقرها وحاجتها للمساعدات الإنسانية». وتخضع المنطقة ج بشكل كامل لسيطرة الجيش الإسرائيلي، ولا يمنح تراخيص بناء إلا بأسلوب مقيد للغاية، ما يضطر السكان الفلسطينيين إلى البناء بدون تراخيص. وبحسب البيان، فان عمليات الهدم «غالبا ما تقوم بتسهيل توسيع المستوطنات الإسرائيلية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات