بغداد تحظر أجواء كردستان على طائرات تركية

ذكر مسؤولون في إقليم كردستان العراق، أن السلطات العراقية أصدرت قراراً بمنع هبوط الطائرات التركية في إقليم مطارات الإقليم، مع قرب انعقاد مؤتمر للطاقة في أربيل، بحضور شخصيات تركية على رأسها وزير الطاقة.

واعتبرت أربيل القرار بأنه يمثل «تحركات مثيرة للشفقة من قبل بغداد»، فيما أعلن المستشار الإعلامي لوزير النقل كريم النوري، أن وزارته «لم تتلق أي قرار بإيقاف الرحلات الجوية بين إقليم كردستان وتركيا».

وقالت مديرة مطار أربيل تلار مصطفى، إن «وزارة النقل أصدرت منذ يوم الجمعة قراراً بإيقاف هبوط الطائرات التركية الخاصة»، مشيرة إلى أن «السلطات العراقية في بغداد لم توضح السبب وراء ذلك».

من جهتها، نقلت شبكة «المدى برس» عن مسؤول كردي، تأكيده «منع طائرة تركية خاصة من الهبوط في إقليم كردستان مساء الجمعة». ولفت المسؤول إلى أن أربيل «معتادة على هذه التحركات المثيرة للشفقة من قبل بغداد، كما أن القرار لن يؤثر في مؤتمر الطاقة الذي سيعقد في أربيل بحضور شخصيات تركية».

وكانت حكومة إقليم كردستان العراق أعلنت العام الماضي أن الحكومة المركزية منعت طائرة وزير الطاقة التركي ثانر يلدز من دخول الأجواء العراقية والهبوط في مطار أربيل الدولي، مؤكدة أن الوزير التركي كان من المقرر أن يشارك في مؤتمر النفط والغاز، فيما أعربت عن «انزعاجها» من قرار بغداد.

ويأتي القرار بمنع الطائرات التركية الخاصة، وسط توتر عراقي تركي حيال أنبوب للنفط، ينوي الإقليم التصدير من خلاله إلى تركيا، فيما تصر بغداد على أن تحظى كل صادرات النفط وعقوده بموافقتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات