مقتل 50 متشدداً بغاو المالية في 3 أيام

قتل ما لا يقل عن 50 إسلامياً من حركة «التوحيد والجهاد في غرب افريقيا»، إحدى المجموعات المسلحة بشمال مالي والتابعة لتنظيم «القاعدة»، خلال 72 ساعة الأخيرة بمعارك ضد جنود ماليين وفرنسيين قرب غاو.

وقال مصدر عسكري مالي «المعارك كانت مستمرة صباح أمس على بعد 60 كيلومتراً شمال غاو بين الإسلاميين والقوات المالية المدعومة من الجيش الفرنسي. ونحن سيطرنا على الوضع. قتل ما لا يقل عن 50 إسلامياً من حركة التوحيد والجهاد في غرب افريقيا منذ يوم الجمعة الماضي».

من جهته، أكد جندي مالي ان الحركة تكبدت «خسائر بشرية كبيرة» في المعارك التي وقعت في ان ماناس على بعد 60 كيلومتراً شرق غاو.

من جانب آخر، أعلنت الرئاسة الفرنسية مقتل جندي فرنسي بمعركة في شمال مالي،ما يرفع الى ثلاثة عدد العسكريين الفرنسيين الذين قتلوا منذ بدء الهجوم ضد المجموعات الاسلامية المسلحة في هذا البلد في 11 يناير.

إلى ذلك، أعلن الجيش التشادي مقتل القيادي في تنظيم «القاعدة بالساحل الأفريقي» مختار بلمختار الذي دبّر الهجوم على منشأة الغاز في عين أمناس جنوبي الجزائر مطلع هذا العام وخلف مقتل 41 رهينة أجنبية بينما رجح موقع موريتاني مقتل القيادي الآخر بالتنظيم ذاته في مالي عبدالحميد أبو زيد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات