مساندة

صومالية في أميركا تدعم «الشباب» مالياً

أعلنت وزارة العدل الاميركية ان صومالية تقيم في ولاية كاليفورنيا أقرت أمام محكمة فدرالية بتقديم دعم مالي للمتمردين الشباب الذين يقاتلون الحكومة الصومالية.

واقرت نيما يوسف 25 عاما، بأنها اتفقت مع أربعة صوماليين يقيمون في الولايات المتحدة على تقديم مادي للشباب. واتهم العام الماضي الصوماليون الاربعة: «محمد عبدالله حسن وعبد السلام حسين علي وقبض الله احمد فراكس وعبد الوالي ياسين عيسى»، بدعم المتمردين. واعترفت نيما يوسف بانها ارسلت نحو 1450 دولاراً الى اربعة اشخاص بين فبراير ونوفمبر 2010.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات