استقالة وزير العمل الفلسطيني بسبب لفظ غير لائق

قدم وزير العمل الفلسطيني أحمد مجدلاني استقالته من الحكومة، مؤكداً أنه وضعها بتصرف الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء سلام فياض أمس.

وقال مجدلاني في بيان صحافي امس: «في ضوء التداعيات التي راجت مؤخراً لدى أوساط في الرأي العام الفلسطيني، وقطعاً للطريق أمام زعزعة الوحدة المجتمعية والسياسية لشعبنا الفلسطيني في هذه المرحلة التي تتطلب أعلى درجات التماسك والوحدة الوطنية .

فإنني وبعد عودتي إلى أرض الوطن الأربعاء الماضي من مهمة عمل رسمية طالت لأكثر من أسبوع، وكما تحليت بالشجاعة الأدبية والسياسية والأخلاقية سابقاً، أكرر اعتذاري لبنات وأبناء شعبنا عن لفظ غير لائق، مع التأكيد على أنني لم أقصد الإساءة لأحد من قريب أو بعيد».

وأضاف مجدلاني: «انطلاقاً من مسؤوليتي الوطنية العامة باعتباري عضواً باللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وبعد التداول في الهيئات القيادية للجبهة، وضعت استقالتي من الحكومة بتصرف الرئيس أبو مازن ورئيس الوزراء سلام فياض».

وكان المجدلاني، وجه اثناء برنامج كان يُبث على الهواء مباشرة عبر اذاعة «راية اف ام» المحلية قبل أيام ، شتائم بذيئة جدا، في نهاية الحلقة. وحدثت الواقعة اثناء استضافة الإعلامي طلعت علوي في برنامجه «ملف الرقيب» تلفظ مجدلاني بكلمات بذيئة، ظناً منه ان اللقاء الذي تم معه عبر الهاتف قد انتهى، غير مدرك انه لا زال على الأثير. وخرجت كلمات الوزير النابية على الهواء وسمعها الاف المواطنين علماً ان البرنامج كان يبث على موجات 5 إذاعات محلية شريكة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات