تظاهرة في بيروت تطالب بإسقاط النظام الطائفي

انتقلت عدوى المطالبة بتغيير الأنظمة في العالم العربي إلى لبنان عندما انطلقت أمس في بيروت تظاهرة طالبت بإسقاط النظام الطائفي. وانطلقت التظاهرة التي دعت إليها جمعيات المجتمع المدني من ضاحية بيروت الجنوبية عبر شارع يفصل منطقة إسلامية عن أخرى مسيحية كانت انطلقت منها الحرب الأهلية في العام ‬1975 والتي استمرت ‬15 عاما . وأطلق المتظاهرون هتافات تطالب بإسقاط النظام الطائفي الذي يحكم لبنان كما طالبوا بتحسين الأوضاع المعيشية للبنانيين.

ودعا المتظاهرون إلى الإنتقال إلى دولة العدالة الاجتماعية والمساواة، إضافة إلى الحق في العيش الكريم لكل المواطنين.

وطالبوا «برفع الحد الأدنى للأجور، وتخفيض أسعار المواد الأساسية، وتخفيض أسعار المحروقات، وتعزيز التعليم الرسم، وتحقيق مبدأ تكافؤ فرص العمل العامة، والخاصة وإلغاء الوساطة والرشاوى، والحق بالمسكن اللائق وتعزيز الضمان الاجتماعي وإقرار ضمان الشيخوخة».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات