استبدال جثة امرأة برجل في تونس

فتح مستشفى محافظة مدينة سيدي بوزيد التونسية تحقياً إثر حادثة غريبة من نوعها، حيث قام المستشفى بتسليم جثة امرأة عوضاً عن جثة رجل لعائلتها.

وأكد الزاهر الأحمدي المسؤول المحلي للصحة في المحافظة، اليوم "الاثنين"، على أن فريقا إداريا من المتفقدين سيشرفون على التحقيق .وفقاُ لروسيا اليوم.

وأفاد الأحمدي بأن المسؤول عن هذا "الخطأ الفادح" عليه أن يتحمل المسؤولية الكاملة، مشددا على أن مثل هذه الأخطاء لا ينبغي أن تقع، وخاصة في مثل هذا الوقت الذي يتفشى فيه فيروس كورونا. 

اكتشفت عائلة تونسية "السبت" الماضي أن الجثة التي استلمتها تعود لرجل توفي جراء كورونا، وليس لقريبتهم، وقامت بإعادتها إلى المستشفى وتسلمت الجثة الخاصة بها.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات