مجرم يعلن توبته ويبحث عن ضحيته للاعتذار بعد 20 عاما

تلقت شرطة مدينة سمارا الروسية رسالة غريبة من أحد أهالي مقاطعة أورينبورغ الروسية حيث قال إنه قام عام 2000 بالسطو على شاب يدعى، أناتولي ويطلب إيجاده ليعتذر له.

وقال الرجل في رسالته إنه نادم عما فعل وجاهز لتحمل المسؤولية عن جريمة ارتكبها منذ أعوام.

ويعتبر كاتب الرسالة أنها جريمة يصفها القانون الجنائي الروسي بالسطو والنهب. وفقا لروسيا اليوم.

إلا أن كاتب الرسالة لا يستطيع استذكار أية ملابسات أخرى لجريمته ما عدا اسم ضحيته.

ويستبعد أن يتعرض الرجل لأية ملاحقة جنائية، إذ أن الفترة التي يقضي القانون خلالها بتحميل المواطنين المسؤولية الجنائية قد مضت.

لذلك فإن مصير ضحية جريمة السطو أناتولي يرجح أن يبقى غامضا.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات