يقطع زوجته إلى 6 أجزاء ويضعها في ثلاجة

كشفت التحقيقات التي جرت بشأن واقعة العثور على جثة "سيدة مقطعة" لـ6 أجزاء ووضعها داخل أكياس بلاستيك في ثلاجة شقة الزوجية بمنطقة الهرم في القاهرة أن الزوج المشتبه به نفذ الواقعة بسبب خلافات على ملكية الشقة.

وأضافت التحقيقات أن الجريمة وقعت قبل 48 ساعة من العثور على أشلاء الضحية.

 وبينت التحقيقات أن والدة المجني عليها هي التي اكتشفت الواقعة بعد أن ذهبت إلى الشقة عقب عدم رد الضحية على هاتفها المحمول على مدار يومين، وشاهدت آثار دماء على الثلاجة، وعندما فتحت الباب فوجئت برأس ابنتها مقطوعاً وباقي أجزاء الجسد في أكياس "زبالة".وفقاً لصحيفة "الجمهورية" المصرية. 

 وقالت مصادر مطلعة إن الزوج المشتبه به يخضع للتحقيقات للكشف عن ملابسات الجريمة، ودوافعها.

وأضافت المصادر أن الزوج يعمل جزارًا، وقتل زوجته بـ3 ساكين كبيرة وقطع جسدها في قرابة 4 ساعات أثناء غياب ولديه الاثنين لدى أسرة زوجته.

وأشارت التحريات الأولية إلى أن زوج المجني عليها ، وراء ارتكاب الواقعة، حيث إن الزوجين قبل الحادث قاما بزيارة والدة المجني عليها وتركا طفليهما هناك ومن بعدها اختفيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات