وفاة فتاة وشقيقها بعد غرق 4 أشخاص من أسرة واحدة

  نجحت قوات الإنقاذ النهري في محافظة الإسكندرية المصرية، في استخراج جثماني فتاة وشقيقها من مياه شاطئ الصفا غربي المحافظة، فيما تتواصل أعمال البحث عن اثنين آخرين.

وبحسب صحيفة "الأهرام" المصرية، تلقت الشرطة بلاغاً يفيد بغرق 4 أشخاص في شاطئ الصفا على بعد أمتار من شاطئ النخيل المعروف بـ "شاطئ الموت" غربي الإسكندرية.

وانتقلت قوات الإنقاذ النهري التابعة لإدارة الحماية المدنية رفقة سيارة الإسعاف إلى موقع البلاغ.

ونجحت قوات الإنقاذ من انتشال جثة كل من فتاه "19 عاما"، وشقيقها"15 عاماً،" فيما يجرى البحث عن آخرين.

ومن جانبه، قال الدكتور محمد حمص، مدير مرفق إسعاف الإسكندرية، إنه جرى نقل الجثتين إلى مشرحة الإسعاف، مشيرًا إلى استمرار البحث عن جثتين أخرتين.

وقال اللواء جمال رشاد، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، أن الأربعة الغارقين من أسرة واحدة من محافظة القاهرة وأنهم دخلوا الشاطئ خلسة فجر اليوم.

وأضاف "رشاد"، أن جميع شواطئ المدينة مغلقة بشكل رسمي ولذلك فإن خدمات الإنقاذ معلقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات