حادثة تهز القليوبية المصرية.. فتاة تقتل والدها دفاعاً عن أمها

قتلت فتاة مصرية والدها بسكين حتى الموت دفاعا عن والدتها أثناء مشاجرة نشبت بين الزوجين في جريمة قتل هزت محافظة القليوبية المصرية.

وتلقت الأجهزة الأمنية في مصر بلاغاً بحدوث مشاجرة توفي على إثرها أحد الأشخاص في محافظة القليوبية.

وبانتقال رجال المباحث إلى موقع الحادث والفحص، تبين حدوث مشادة كلامية بين المجني عليه البالغ 42 عاما، وزوجته (36 عاما)، بسبب خلافات مستمرة بينهما تطورت لمشاجرة تعدى خلالها المتوفى على زوجته بالضرب، مما أثار غضب ابنتهما البالغة 16 عاما، ما دفعها لطعن والدها في منطقة الصدر فأردته قتيلا على الفور، بحسب "روسيا" اليوم.

وقالت الفتاة بعد القبض عليها، إن والدها دائم التعدي عليها بالضرب ويسيء معاملتها هي ووالدتها، وعندما شاهدته يتعدى بالضرب على أمها، حاولت التدخل ولكنه أهانها وحاول ضربها هي الأخرى، فأمسكت بالسكين وطعنته في صدره فسقط غارقا في دمائه.

وأمرت النيابة العامة بحجز الفتاة وعرض الجثة على الطب الشرعي لمناظرتها وبيان سبب الوفاة والتصريح بدفن المجني عليه

طباعة Email
تعليقات

تعليقات