قتله بـ 20 طعنة لأنه لم يسمح له بسرقته!

لم يكتف القاتل بسرقة المغدور أول مرة، بل طمع وعاود الكرة ليبحث عن المزيد من المال، وعندما وجد صاحب البيت في منزله، عاجله بـ 20 طعنة سكين أردته قتيلاً على الفوز.

وبالتفاصيل فقد وردت معلومات إلى فرع الأمن الجنائي في محافظة اللاذقية السورية حول وجود جثة أحد سكان مدينة الحفة مقتولاً في منزله، والجثة مصابة بحوالي عشرين طعنة في كافة أنحاء الجسد، والفاعل مجهول والجريمة يكتنفها الغموض التام ولا يوجد ما يشير إلى مرتكبها.

وبحسب موقع وزارة الداخلية السورية ومن خلال البحث والتحري عن الفاعل اشتبه فرع الأمن الجنائي بشخص يعمل عند أحد تجار سوق الهال بالحفة، وتوجد بينه وبين المغدور علاقة تجارية. حيث كان المغدور يبيع محصوله من الحمضيات لديه. فتم إلقاء القبض عليه، وبالتحقيق معه ومواجهته بالأدلة اعترف بإقدامه على قتل المغدور عن طريق طعنه بسكين حاد أثناء محاولته سرقة منزله بعد خلع باب منزله.

كما اعترف المجرم بإقدامه منذ شهرين على سرقة مبلغ / 2.300.000/ مليونين وثلاثمائة ألف ليرة سورية من نفس منزل المغدور بطريقة الخلع والكسر، وقيامه بإيداع المبلغ المسروق لدى أحد المصارف باسمه واسم والدته.

تم مصادرة أداة الجريمة وإيصالات المصرف المذكور، وسيتم تقديم القاتل مع المصادرات إلى القضاء لينال جزاءه العادل.

كلمات دالة:
  • اللاذقية،
  • جريمة قتل ،
  • طعنة،
  • جريمة سرقة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات