مقتل كاهن برصاص حارس إحدى الكنائس المصرية

أفادت مصادر أمنية مصرية بمقتل كاهن برصاص حارس كنيسة مارمرقس للأقباط الأرثوذكس، في حي شبرا الخيمة شمالي القاهرة، مشيرة إلى أن الحادث جنائي وليس له أي أبعاد سياسية.

وقالت المصادر إن الحارس أطلق 4 رصاصات على الكاهن مقار سعد راعى الذي لقي مصرعه في الحال.

وأكد مصدر أمني بمحافظة القليوبية أن الدافع وراء الجريمة خلافات مالية بين المتهم والمجني عليه، وأن المتهم هرب من الكنيسة بعد ارتكاب الحادث ثم سلَّم نفسه للشرطة بعد ذلك.

وقالت مطرانية شبرا الخيمة، في بيان لها اليوم، "أبلغت الجهات الأمنية والنيابة العامة، مؤكدة أن الحادث جنائي، وأنها غير مسؤولة عن المتداول عبر صفحات التواصل الاجتماعي".

وأعلنت أنها ستعلن موعد صلاة الجنازة فور انتهاء الإجراءات.

من جهة اخرى، كلفت النيابة العامة بشبرا الخيمة، بتشريح جثة الكاهن "مقار سعد"، لبيان سبب الوفاة، واستعجال التحريات للوقوف على ملابسات الحادث.

وكثفت الأجهزة الأمنية بشبرا الخيمة، من تواجدها بمحيط كنيسة مارمرقس، فيما فرضت طوقا أمنيا ومنعت المواطنين من التزاحم حول الكنيسة.

يذكر أن هذا هو ثاني حادث قتل يقع داخل كنيسة في مصر في أقل من عام حيث قام راهبان بقتل الأنبا إبيفانيوس، رئيس دير الأنبا أبو مقار، بوادي النطرون في شهر يوليو.

وقضت المحكمة بإعدامهما بعد ادانتهما بتهمة القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات