22 قتيلاً في سيول بأندونيسيا

 قالت السلطات الاندونيسية اليوم السبت إن سيولًا وانهيارات أرضية ناجمة عن هطول أمطار غزيرة تسببت في مقتل 22 شخصاً على الأقل بينهم 11 تلميذاً وخلفت 15 مفقودًا ودمرت مئات المنازل.

وقال مسؤول إغاثة إن أكثر من 500 منزل في إقليمي سومطرة الشمالية وسومطرة الغربية غمرتها مياه السيول أو أصابتها بأضرار بينما جرفت بعض المنازل ودمرت ثلاثة جسور معلقة.

وقال سوتوبو بورو نوجروهو المتحدث باسم هيئة الإغاثة من الكوارث "عمليات الإجلاء وكذلك البحث والإنقاذ جارية... لكن القرى المتضررة تقع في مناطق جبلية والوصول إليها صعب بسبب التلفيات التي لحقت بالطرق".

وفي إقليم سومطرة الشمالية قتل 11 تلميذاً في مدرسة بإحدى القرى أمس الجمعة عندما انهار جدار فصلهم بعد فيضان نهر قريب.

وقال سوتوبو "الضحايا دفنوا تحت الأوحال والأنقاض".

وقال إرسان سينوهاجي قائد شرطة المنطقة لرويترز إن البحث جار عن تلميذ آخر مفقود بين باقي التلاميذ الذين كانوا عددهم 29 وقت سقوط الجدار.

وأضاف أن السلطات تتحقق مما إذا كان هناك أي ضحايا آخرين.

وعثر اليوم السبت على جثتي شخصين جرف النهر سيارتيهما أثناء فيضانه.

وقتل أربعة آخرون في انهيارات أرضية في مدينة سيبولجا في سومطرة الشمالية بينما أودت السيول في سومطرة الغربية بحياة أربعة بينهم طفلان.

تعليقات

تعليقات