كارثة في لاوس وفقدان المئات إثر انهيار سد - البيان

كارثة في لاوس وفقدان المئات إثر انهيار سد

أعلنت السلطات في لاوس الثلاثاء مئات الاشخاص في عداد المفقودين غداة انهيار سد لتوليد الطاقة الكهربائية لا يزال قيد الانشاء في جنوب هذا البلد الصغير في جنوب آسيا والمجاور للصين، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الرسمية الثلاثاء.

وأوضحت الوكالة الناطقة باسم النظام الشيوعي أن السد الواقع في محافظة اتابيو في جنوب غرب البلاد قرب الحدود مع فيتنام انهار مساء الاثنين ما أدى إلى اندفاع خمسة مليارات متر مكعب من المياه وأوقع "العديد من القتلى ومئات المفقودين".

وتابعت الوكالة أن "العديد من المنازل دُمرت أيضا" في الكارثة.

ووجهت السلطات نداء من أجل تأمين مساعدة طارئة إلى المنكوبين.

يشار إلى أن هناك عشرات السدود قيد التشييد في لاوس التي تصدر القسم الأكبر من طاقتها الكهرومائية إلى دول مجاورة خصوصا تايلاند.

ومنذ سنوات عدة، عبرت منظمات بيئية عن القلق إزاء الطموحات الكهرومائية في لاوس خصوصا حول تأثير السدود على نهر ميكونغ والنباتات والحيوانات وأيضا السكان والاقتصاد المحلي.

وسد محافظة اتابيو الذي تقدر كلفته بأكثر من مليار دولار قيد الإنشاء منذ العام 2013.

كلمات دالة:
طباعة Email
تعليقات

تعليقات