إسرائيل تزعم تهريب قذائف مضادة للطائرات إلى «حماس»

إسرائيل تزعم تهريب قذائف مضادة للطائرات إلى «حماس»

قال تقرير إسرائيلي امس، إن التقديرات الأمنية في أعقاب أنباء بشأن ضبط كميات من الأسلحة في سيناء هي أن «حماس» نجحت في تهريب قذائف مضادة للطائرات إلى قطاع غزة وأن إيران وسورية تقفان وراء إمداد المنظمات في القطاع بهذه الأسلحة، فيما نفت مصادر أمنية مصرية ضبط أي صواريخ أو قذائف في الحملة الأمنية التي تمت يوم اول من أمس. وأكدت أن هدف الحملة كان ضبط وتدمير الأنفاق.

وذكرت صحيفة «هآرتس» امس أن التقديرات في إسرائيل هي أن القذائف المضادة للطائرات التي ضبطتها الشرطة المصرية هي من طراز «اس ايه - 7» المعروفة باسم «ستيريلا» وأن قذائف كهذه أصبحت موجودة بأيدي «حماس» والجهاد الإسلامي في القطاع.

وأشارت ا إلى أن هذا النوع من القذائف ليس متطوراً لكن تسلح الفصائل الفلسطينية بمئات منه من شأنه أن يؤثر على تحليق الطيران الحربي الإسرائيلي في أجواء القطاع. وقالت إنه في حال تدهور الوضع الأمني في قطاع غزة فإن الفصائل الفلسطينية قد تطلق هذه القذائف باتجاه الطائرات الحربية الإسرائيلية.

في الاثناء نفت مصادر أمنية مصرية امس ضبط أي صواريخ أو قذائف في الحملة الأمنية التي تمت يوم اول من أمس. وأكدت أن ما تناقلته بعض التقارير عار تمام عن الصحة، مشيرة إلى أن هدف الحملة كان ضبط وتدمير الأنفاق. وكانت اجهزة الأمن المصرية ضبطت 6 مخابئ في مناطق مختلفة في سيناء تحتوي على قذائف مضادة للطائرات ومئات الطلقات المختلفة والألغام الأرضية والمتفجرات.

(وكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات