EMTC

سلفا كير قلق من تحركات الجيش السوداني تجاه الجنوب

سلفا كير قلق من تحركات الجيش السوداني تجاه الجنوب

أبدى رئيس حكومة جنوب السودان سلفا كير ميارديت قلقه من تحركات الجيش السوداني تجاه الجنوب، في رسالة وجهها إلى الرئيس عمر البشير.

وبحسب وكالة الأنباء السودانية الرسمية فإن وزير الخارجية دينق ألور، العضو البارز في الحركة الشعبية التي تدير حكومة جنوب السودان التي تتمتع بالحكم الذاتي، نقل إلى الرئيس البشير السبت رسالة من سلفا كير حول الوضع السياسي بجنوب البلاد عقب الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمحلية، إلى جانب ملاحظة كير «حول تحرك بعض قوات الجيش السوداني نحو الجنوب في ولايات النيل الأزرق وجنوب دارفور.

وكان إعلان نتائج الانتخابات إلى توترات في ولايات أعالي النيل، وشمال بحر الغزال، وغرب بحر الغزال، كما في ولاية الوحدة جنوب البلاد حيث أطلقت الشرطة النار على مناصري المرشحة الخاسرة انجلينا تيني ما أدى إلى مقتل شخصين.

والأسبوع الماضي، اتهم الجيش الجنوبي القوات السودانية بشن عمليات انطلاقا من ولاية جنوب دارفور الشمالية باتجاه ولاية غرب بحر الغزال الجنوبية.

في هذه الأثناء، قال عمال إغاثة أن إطلاقا مكثفاً للنيران اندلع في الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور في السودان حيث وقعت احتجاجات في الآونة الأخيرة بسبب تعرض البعض لعملية احتيال في مشروع استثماري وهمي.

وذكرت قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي في المنطقة انه وقع إطلاق متقطع للنيران بعد أن شوهدت مجموعة من نحو 1000 شخص وهي تتحرك باتجاه وسط المدينة حيث استخدمت الشرطة الأسبوع الماضي الغاز المسيل للدموع لفض مظاهرة قام بها مستثمرون خسروا أموالهم في المشروع الوهمي.

وأبلغ مسؤولون من الأمم المتحدة وسكان محليون وكالة «رويترز» في الأسبوع الماضي أن المتظاهرين كانوا يشكون من خسارتهم مبالغ كبيرة في عملية الاحتيال.

وقال متحدث باسم المستثمرين ان الشرطة السودانية بدأت اطلاق النار بعد أن اتجه المحتجون الى وسط المدينة لتسليم خطاب الى والي شمال دارفور مطالبين باستعادة أموالهم.وأصدرت قوات حفظ السلام المشتركة بيانا قالت فيه انها نصحت أفرادها بالحد من تحركهم في البلدة.

يشار إلى أن الفاشر والمدن الرئيسية الأخرى في دارفور أصبحت مراكز تجارية منتعشة خلال الصراع الدائر هناك منذ سبع سنوات ومما عزز ذلك المساعدات الخارجية التي يجلبها عمال الإغاثة وقوات حفظ السلام وامتداد العمران الحضري.

إلى ذلك، قال أمين عام حكومة شمال دارفور علي محمد إبراهيم لوكالة «رويترز» في الأسبوع الماضي ان الشرطة ألقت القبض على اثنين اتهما بإقامة هذا المشروع الاستثماري.

(وكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات