إعلان

إطلاق حملة ضغط في البرلمانات الأوروبية لرفع حصار غزة

أعلنت «الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة» أمس أنها أطلقت حملة ضاغطة في البرلمانات الأوروبية لرفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة.

وذكرت الحملة في بيان صحافي لها أنها «باشرت بعقد سلسلة لقاءات مع نواب في أوروبا من أجل وضعهم في صورة الأوضاع الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة جراء الحصار المتواصل منذ نحو ثلاثة أعوام».

وقالت الحملة التي تتخذ من العاصمة البلجيكية بروكسل مقراً لها: «إن هذا التحرك الذي تقوم به هو الأكبر ويستمر شهراً في أرجاء القارة»، موضحة أنه سيستمر لمدة شهر لعقد اجتماعات مع مختلف النواب في أنحاء أوروبا.

وذكرت الحملة أن الهدف من التحرك «هو نقل صورة وحقيقة الوضع المأساوي في قطاع غزة.. وحث النواب الأوروبيين للتحرك باتجاه إنهاء الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة والذي يخالف كل القوانين الحقوقية والإنسانية بل يرتقي فعل الحصار إلى جريمة حرب وجرائم ضد الإنسانية».

وأشارت إلى أن التحرك سيختتم في الـ 20 من شهر مايو المقبل، حيث سيشارك بعدها وفد كبير من الحملة على متن سفينة أعدتها لتحمل مساعدات ومنازل جاهزة وبرلمانيين من أجل المشاركة في أسطول السفن المتوقع أن يتوجه إلى القطاع منتصف الشهر المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات