انتقاد

إخلاء سبيل الناشطين السياسيين الأردنيين محادين والتل بعد توقيف 6 أيام

أخلت محكمة امن الدولة الأردنية أمس سبيل الناشطين السياسيين موفق محادين والمهندس د. سفيان التل بكفالة مالية بعد توقيفهما الأربعاء الماضي بقرار من مدعي عام محكمة أمن الدولة قضى بتوقيفهما مدة 15 يوماً على ذمة قضية أقامها ضدهما عدد من المتقاعدين العسكريين بدعوى الإساءة إلى الجيش ودماء شهداء الأردن.

ووجه المدعي العام لكل من محادين والتل تهم القيام بأعمال من شأنها أن تعكر صفو العلاقات مع دولة أجنبية، وإثارة النعرات العنصرية بالاشتراك، والتشجيع عن طريق الخطابات بتغيير الحكومة القائمة بالاشتراك، والقيام بأعمال من شأنها أن تنال من هيبة الدولة ومكانتها بالاشتراك إضافة إلى تهمة خامسة للتل وهي ذم هيئة رسمية (الجيش).

وشهد الأردن موجة احتجاجات على اعتقالهما الشخصين، حيث نظمت الأحزاب والنقابات يوم السبت الماضي اعتصاماً للمطالبة بالإفراج عنهما، كما أصدرت أحزاب المعارضة والنقابات المهنية ورابطة الكتاب الأردنيين التي ينتمي إليها محادين بيانات استنكروا فيها عملية الاعتقال واتهموا السلطات بمصادرة حرية الرأي والتعبير التي كلفها الدستور.

عمان ـ لقمان اسكندر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات