EMTC

فلسطينيون يطالبون تدخلاً دولياً لمنع تدنيس مقبرة

فلسطينيون يطالبون تدخلاً دولياً لمنع تدنيس مقبرة

دعت عشرات العائلات الفلسطينية الامم المتحدة الى التدخل لدى اسرائيل لوقف بناء متحف التسامح فوق مقبرة اسلامية اثرية في القدس ترجع الى القرن الثاني عشر.

وطلبت نحو 60 عائلة فلسطينية لديها مدافن في المقبرة في مذكرة رفعتها الى العديد من الجهات المسؤولة في الامم المتحدة «سرعة التحرك لمطالبة الحكومة الاسرائيلية بوقف بناء المتحف» منددة ب«تدنيس حرمة المقبرة» وب«انتهاك المعاهدات الدولية». وقام مركزالحقوق الدستورية بارسال المذكرة باسم هذه العائلات الى المقررين الخاصين للامم المتحدة للحريات الدينية والعنصرية، والى الخبير المستقل للثقافة، والمفوضية العليا لحقوق الانسان، والمدير العام لليونسكو كما اوضحت هذه المنظمة غير الحكومية، ومقرها نيويورك، في بيان. ومتحف التسامح يموله مركز سيمون فيزنتال الذي بنى متحفا بالاسم نفسه في مدينة لوس انجلوس الاميركية.

ومتحف القدس يقام على ارض مقبرة «مأمن الله» الاسلامية الاثرية التي دفن فيها العديد من الشيوخ الصوفيين.

وقد اثار هذا المشروع استنكار الفلسطينيين، حتى ان جزءا من الراي العام الاسرائيلي ابدى امتعاضه منه. بدأ بناء هذا المتحف منذ خمس سنوات قبل ان يتوقف منذ عامين ونصف العام اثر دعاوى قضائية تقدمت بها عائلات فلسطينية وفقا لمركز الحقوق الدستورية.

اف ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات