746

746

كشفت أرقام بريطانية رسمية أن ما يقرب من 750 جندياً بريطانيا عانوا من مشاكل عقلية أو ما يسمى اضطراب ما بعد صدمة الإجهاد خلال ثلاثة أشهر فقط، جراء الحرب في افغانستان.

وأفادت صحيفة «صندي ميرور» أمس بأن الأرقام المسرّبة من وزارة الدفاع البريطانية اظهرت تسرب الأمراض النفسية إلى القوات المسلحة البريطانية في تعاملها مع ويلات الحرب ضد حركة طالبان، حيث تم تشخيص 746 حالة جديدة من حالات اضطراب ما بعد الصدمة في غضون ثلاثة شهور.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات