القوات الإيرانية تقصف قرى شمال السليمانية

القوات الإيرانية تقصف قرى شمال السليمانية

أفاد مسؤول في محافظة السليمانية أمس بأن قرى واقعة في شمال المحافظة تعرضت إلى قصف بالمدفعية الإيرانية، ما تسبب بإلحاق أضرار مادية كبيرة بالبساتين، فيما طالبت حكومة إقليم كردستان القوات الإيرانية بـ «الوقف الفوري«، لقصف الأراضي داخل الإقليم.

وقال قائم مقام قضاء قلعة دزة، حسن عبد الله حسن في تصريح صحفي أمس إن «المدفعية الإيرانية قصفت بشكل كثيف قرى آشقولكة، وبشت أشان، قرناقاو، التابعة للقضاء، ما أسفر عن إلحاق أضرار مادية كبيرة ببساتين الفلاحين ومناحلهم».

وأوضح حسن أن «أهالي القرى يعانون كثيرا من ذلك القصف، وخصوصا في فصل الشتاء، الذي تنخفض فيه درجات الحرارة بشكل كبير، الأمر الذي أضطر سكان تلك القرى إلى ترك منازلهم والتوجه نحو المناطق الآمنة».

من جهته، طالب المتحدث الرسمي باسم حكومة إقليم كردستان، كاوة محمود بـ «إيقاف القصف الإيراني للأراضي العراقية بشكل فوري»، مؤكدا أن «المشاكل تحل عبر القنوات الدبلوماسية بين إيران والحكوميتين العراقية والإقليمية في كردستان».

ولفت محمود إلى أن «القصف الإيراني يأتي بعد اجتماع عقدته لجان مشتركة قبل أيام لحل أزمة الحدود بين البلدين». ويأتي هذا التطور بعد أقل من أسبوع على إعلان وزارة الخارجية العراقية انسحاب القوات الإيرانية من الأراضي العراقية عن حقل الفكّة النفطي الواقع في محافظة ميسان والذي احتلته قرابة 40 يوما.

يذكر أن المناطق الحدودية في شمال العراق تتعرض بين فترة وأخرى إلى قصف مدفعي من الجانبين التركي والإيراني، حيث تعرض قضاء العمادية في محافظة دهوك (460 كيلومتراً شمال بغداد) في 21 من يناير الماضي إلى قصف من المدفعية التركية بحجة وجود عناصر حزب العمال الكردستاني على أراضيها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات