قاض فرنسي يحقق في بيروت

قاض فرنسي يحقق في بيروت في فضيحة "النفط مقابل الفساد"

أعلن مصدر قضائي الخميس أن فيليب كوروا قاضي التحقيق الأول في محكمة البداية الكبرى في باريس، استمع الخميس في بيروت إلى شاهد في إطار التحقيق في فضيحة الفساد التي طالت برنامج الأمم المتحدة »النفط مقابل الغذاء« في العراق، على ان يستمع إلى شاهد آخر أمس الجمعة.

وأضاف المصدر أن »القاضي كوروا استمع اليوم (أمس) في قصر العدل إلى شاهد في هذه القضية على ان يستمع إلى الشاهد الآخر غدا (اليوم) الجمعة«. ولم يقدم مزيدا من التفاصيل.

وقد وردت أسماء 2200 شركة في تقرير فولكر للأمم المتحدة بتهمة تسلم رشاوى من حكومة صدام حسين في إطار هذا البرنامج.

ونفت شخصيات لبنانية وردت أسماؤها في التقرير منها النائب السابق إميل إميل لحود، نجل رئيس الجمهورية إميل لحود، أي تورط في هذه الفضيحة.

وقد كلف القاضي كوروا (46 عاماً) النظر في ملفات مالية شائكة في فرنسا ولاسيما منها قضية فالكون والتحقيق حول المتطرف الكورسيكي شارل بيري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات