المنظمة العربية لحقوق الإنسان تطالب بإطلاق معتقلين في سوريا

المنظمة العربية لحقوق الإنسان تطالب بإطلاق معتقلين في سوريا

طالب الدكتور عمار قربي الناطق باسم »المنظمة العربية لحقوق الإنسان« في سوريا في بيان أرسل لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) في دمشق السلطات السورية بإصدار عفو عام عن معتقلي الرأي ورفع حالة الأحكام العرفية المعلنة منذ عام 1963 لأن »إصرار السلطات على عدم إغلاق ملف الاعتقال السياسي يبعث على الاستغراب والقلق«.

وقال ناشط حقوقي سوري أمس إن محكمة أمن الدولة العليا في دمشق أجلت محاكمة الباحث الإسلامي رياض درار عضو لجان »إحياء المجتمع المدني« حتى الخامس من مارس المقبل.

وكان فرع الامن السياسي في مدينة دير الزور شمال شرقي سوريا اعتقل درار في يونيو عام 2005 اثر إلقائه كلمة أثناء التعزية بمقتل محمد معشوق الخزنوي في مدينة القامشلي كما أن درار شارك في »مؤتمر الحوار الوطني الديمقراطي« بدير الزور قبل اعتقاله.

يذكر أن الخزنوي وهو من الناشطين الاكراد في سوريا خطف بالقرب من مقر إقامته في دمشق في مايو عام 2005 ثم أعلن عن مقتله في وقت لاحق من قبل خاطفيه.

من ناحية أخرى قررت محكمة امن الدولة السورية تأجيل محاكمة محمد أسامة السايس المتهم بالانتماء لجماعة الاخوان المسلمين المحظورة في سوريا وحيازة جواز سفر سوري مزور إلى 12 مارس المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات