إضراب مسلمين معتقلين في استراليا للسماح لهم بصلاة الجماعة

إضراب مسلمين معتقلين في استراليا للسماح لهم بصلاة الجماعة

بدأ عشرة مسلمين مسجونين في استراليا للاشتباه بتورطهم في قضايا إرهابية، إضراباً عن الطعام للمطالبة بحق الصلاة مع بعضهم، بحسب ما أعلن محاميهم روب ستاري أمس.

وأوضح المحامي في حديث إلى الإذاعة الوطنية الاسترالية ان المشتبه بهم المحتجزين كلاً في زنزانة في سجن يتمتع بحراسة عالية في ولاية فكتوريا (جنوب شرق)، بدأوا هذا الأسبوع يرفضون كل طعام يقدم لهم.

والرجال العشرة جزء من مجموعة من 18 شخصا يشتبه بأنهم ناشطون إسلاميون وقد أوقفوا في سيدني وملبورن في نوفمبر 2005. بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية، وهم ينتظرون بدء محاكمتهم.وقال ستاري ان الرجال العشرة يطالبون بإمكانية الصلاة معا كل يوم جمعة.

وأعرب عن قلقه حيال الوضع الصحي لموكليه المصممين على رفض أي طعام لمدة غير محددة. وقال »إنهم سجناء لم تتم إدانتهم ومع ذلك وضعوا في أماكن تفرض عليها حراسة أمنية مشددة«. وأضاف »ليسوا متهمين بأعمال عنف إنما بالانتماء إلى منظمة غير معروفة«.

وأعلن الناطق باسم السجن من جهته ان الرجال العشرة وضعوا في زنزانات منفصلة لأسباب أمنية. وقال ان السلطات تقوم بكل ما يلزم من اجل السماح للسجناء بالقيام بواجباتهم الدينية وإنها لن تتأثر بإضرابهم عن الطعام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات