موسى: قمة الخرطوم من أهم الأحداث العربية في عام 2006

موسى: قمة الخرطوم من أهم الأحداث العربية في عام 2006

أعتبر الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى ان القمة العربية المقبلة في الخرطوم نهاية مارس المقبل ستكون من أهم الأحداث العربية التي سيشهدها عام 2006.

واعتبر ان كلام النائب السابق للرئيس السوري عبدالحليم خدام أضاف بعدا خطيرا على الملف السوري اللبناني ذي تداعيات لا تخفى وهو الذي أدى إلى تكثيف الدبلوماسية العربية التي تمثلت في تحركات الرئيس حسني مبارك والملك عبدالله بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية .

وقال موسى في حديث لوكالة أنباء الشرق الأوسط إنه يجري الإعداد حالياً للقمة العربية وان السودان عرض يومي 28 و 29 مارس المقبل لانعقادها وانه تجري حاليا مشاورات مع الدول العربية للتأكيد على هذا الموعد لعقد القمة.

وفى معرض رده على سؤال عن الملف السوري اللبناني وتداعياته قال: »كلام خدام أدخل عنصراً جديداً وأضاف بعدا جديدا أيضا ذا تداعيات لا تخفى خطورتها وهو الذي أدى إلى تكثيف الحركة الدبلوماسية العربية مؤخرا التي تمثلت في تحركات الرئيس مبارك والملك عبدالله.

وأوضح أن موقف الجميع هو أن التحقيق الخاص باغتيال الحريري أمر »مبتوت« فيه بمقتضى قرار مجلس الأمن وبأهمية التعاون مع لجنة التحقيق في هذا.. بتعاون كل الأطراف..وهو ما أكدته أيضا سوريا كما أنه حيوي للبنان.

وفيما يتعلق برئيس الوزراء الإسرائيلي ارييل شارون الذي يصارع المرض وعلى وشك الاختفاء من المسرح السياسي قال الأمين العام للجامعة العربية »طبعا اختفاء شارون من المسرح السياسي الإسرائيلي سوف يدخل عنصرا جديدا تعاد في ظله المعادلة السياسية في إسرائيل التي لا تزال احتمالاتها مفتوحة.

وأعرب عن أمله في أن تتحرك القيادة الإسرائيلية الجديدة نحو سياسة بناء السلام وليس التخندق في إطار الاحتلال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات