أحس به سكان القاهرة وغزة

زلزال يضرب جنوب اليونان

ضرب زلزال بقوة 6.9 درجات على مقياس ريختر عصر أمس جنوب اليونان شعر به الفلسطينيون في غزة والمصريون في القاهرة، لكن أضراره اقتصرت على إصابة شخصين بجروح طفيفة في جزيرة كريت وعن أضرار في جزيرة سيتير.

وحدد مرصد أثينا مركز الزلزال بحراً بين الجزيرتين على مسافة 215 كيلومتراً جنوب اثينا. وقال جيراسيموس بابادوبولوس عالم الزلازل في المعهد لتلفزيون »نت« الرسمي ان قوة الزلزال قدرت في بادئ الامر بـ 6.4 درجات قبل ان تحدد في النهاية بـ 6.9.

واعلن فاسيليس بروتوبسالتيس رئيس بلدية ميتاتا كبرى قرى الجزيرة سيتير عن وقوع »أضرار جسيمة«، حيث حدثت انهيارات في الطرقات ومبنى الكنيسة بات هشا، كما حصلت تصدعات في منازل جديدة«، مشيرا إلى ان »الناس خرجوا إلى الشوارع« هلعا.

وشعر سكان العاصمة أثينا وجنوب البلاد وكذلك سكان صقلية بقوة بالزلزال فيما افاد التلفزيون ان تأثير الزلزال وصل حتى إلى مصر، كما أدى في مرحلة أولى إلى بلبلة شبكة الاتصالات الهاتفية.

وقال مدير معهد اثينا يورغوس ستافراكاكيس اليوناني: »اننا واثقون بنسبة 99 في المئة انها الهزة الرئيسية ولا نتوقع نشاطا قويا ما بعد الزلزال«، مشيراً إلى تسجيل نحو 14 هوة ارتدادية قاربت قوة اربع منها خمس درجات.وأضاف ان »الزلزال وقع بحرا على عمق كبير يقارب 70 كيلومترا تحت سطح الأرض وهذا ما أنقذنا«.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات