الجامعة العربية تحيي الذكرى الـ 41 لانطلاقة الثورة الفلسطينية

الجامعة العربية تحيي الذكرى الـ 41 لانطلاقة الثورة الفلسطينية

في الذكرى الواحدة والأربعين لانطلاق الثورة الفلسطينية، أشادت جامعة الدول العربية بمنجزات الثورة، موضحة أنها أقامت نواة مؤسسات الدولة السياسية والاقتصادية والثقافية والصحية والتعليمية والإعلامية والعسكرية حيثما تواجد الشعب الفلسطيني.

وأكد الأمين العام المساعد للجامعة العربية رئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة السفير محمد صبيح أن الثورة الفلسطينية حققت منذ انطلاقها في الأول من يناير عام 1965 انجازات استراتيجية مهمة للقضية الفلسطينية وبعثت الاهتمام بها وحولتها إلى «قضية سياسية وقضية تحرر وطني واستقلال بعد أن كان العالم يتعامل معها كقضية لاجئين».

وأضاف صبيح في كلمة ألقاها أول من أمس في مركز الهلال الأحمر الفلسطيني في القاهرة بمناسبة انطلاق الثورة الفلسطينية «إن تلك الثورة أكدت على الهوية الوطنية الفلسطينية وان منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني كما أسقطت كل دعاوى طمس هوية الشعب الفلسطيني».

واعتبر صبيح أن الثورة الفلسطينية «رفعت شعلة الأمل» لدى الأمة العربية بعد عدوان عام 1967 وقارعت العدو الإسرائيلي حتى تمكنت الجيوش العربية من استكمال استعداداتها وخاضت حرب أكتوبر في عام 1973، كما قادت الشعب الفلسطيني في أطول عملية كفاح ضد الاحتلال الإسرائيلي وفجرت الطاقات الوطنية والكفاحية للشعب الفلسطيني.

القاهرة ـ سباعي إبراهيم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات