لحود وبري والسنيورة وشخصيات لبنانية يعزون في المغفور له

لحود وبري والسنيورة وشخصيات لبنانية يعزون في المغفور له

تلقى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله برقية تعزية من الرئيس اللبناني إميل لحود بوفاة المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رحمه الله.

كما تلقى سموه برقيات تعزية من رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة وأعضاء في الحكومة والبرلمان ووزراء ونواب سابقين وشخصيات لبنانية أخرى.

وتلقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي برقيات تعزية مماثلة من الرئيس اللبناني ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء والمسؤولين اللبنانيين.

وأبدت القيادات اللبنانية السياسية والروحية والاجتماعية أسفها لرحيل المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم. وأبرزت وسائل الإعلام اللبنانية خبر الوفاة متحدثة عن مزايا الراحل الكبير الذي زار لبنان لآخر مرة عندما ترأس وفد دولة الإمارات إلى قمة بيروت العربية عام 2002.

بدورها أعلنت سفارة الإمارات العربية المتحدة في بيروت عن فتح سجل التعازي لمدة ثلاثة أيام في مبنى السفارة اعتبارا من اليوم الخميس. وقال لحود «إن لبنان خسر صديقا ويشارك دولة الإمارات حزنها على الراحل الكبير الذي كان احد بناة نهضتها». واعتبر السنيورة أن البصمات الحضارية التي تركها المغفور له ستظل راسخة في سجل الانجازات التي تحققت على ارض دولة الإمارات.

(وام)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات