واشنطن ترفض رفع العقوبات عن بيونغ يانغ

واشنطن ترفض رفع العقوبات عن بيونغ يانغ

رفضت واشنطن طلبا لكوريا الشمالية برفع العقوبات من أجل استئناف المحادثات السداسية الأطراف، التي تهدف إلى وضع حد للبرنامج النووي لبيونغ يانغ.وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورماك إن «هذا ليس موضوعا للتفاوض» وأوضح «أن هاتين المسألتين منفصلتان».

وأضاف ان هذه العقوبات تهدف إلى «حماية مصلحتنا الوطنية ومكافحة أنشطتهم غير الشرعية»، وأورد مثالا على ذلك تزوير الدولار وتهريب المخدرات ونشر التكنولوجيا العسكرية.

وكانت وكالة أنباء كوريا الشمالية الرسمية نقلت عن «رودونغ سينمون» وهي صحيفة الحزب الحاكم قولها «في ظل العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة فمن المستحيل الجلوس وجها لوجه لمناقشة التخلي عن برنامجنا النووي».

وعلق ماكليلان على هذه التصريحات بالقول انها «حجة إضافية في لائحة طويلة أصلا لتأخير الأمور». وأضاف «ان الأطراف الأخرى في المباحثات قالوا بوضوح لكوريا الشمالية انهم يتوقعون ان تلاحظ ما تم التوافق عليه وان تتخلى عن أسلحتها وبرامجها النووية سريعا وبطريقة يمكن التحقق منها».

وذكر كوريا الشمالية باتفاق سبتمبر. وقال «نريد ان نرى تقدما حول المبادئ التي تم التوافق عليها». وأضاف «ان الأطراف الخمسة في المحادثات أعلنوا بوضوح كلي لكوريا الشمالية ان عليها التخلي عن طموحاتها في امتلاك السلاح النووي وتفكيك برامجها».

(وكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات