EMTC

لجنة لإصلاح الصحافة في موريتانيا

لجنة لإصلاح الصحافة في موريتانيا

أكد رئيس الوزراء الموريتاني سيد محمد ولد بوبكر أمس أن البرنامج الذي أعلن عنه المجلس العسكري أثناء توليه السلطة في الثالث من أغسطس الماضي يقتضي بروز صحافة حرة ومسؤولة لا رقيب عليها إلا وازع الضمير المهني والمصلحة العليا للبلاد واحترام الثوابت والمقدسات الوطنية.

وقال ولد بوبكر في حفل إعلان تشكيل لجنة عهد إليها بوضع استراتيجية جديدة لإصلاح قطاع الصحافة إن الصحافة الموريتانية عاشت في الماضي فترات تتأرجح بين الكبت المطلق والحرية المقيدة والأحادية الملزمة، لكنها اليوم لا بد أن تنعم بجو الحرية والتغيير الذي جاد به العهد الجديد، وأن تستفيد من الدعم العمومي باعتبارها إحدى الركائز الأساسية التي يقوم عليها بناء الدولة والمجتمع.

من جهة أخرى وجهت خمس عشرة صحيفة موريتانية انتقادات لاذعة للطريقة التي تم بها تشكيل اللجنة معتبرين أنها تكريس للأحادية في الطرح ولا تستند إلى أي معيار حسب بيان وقعته كل اليوميات الصادرة في البلاد وبعض الصحف الأسبوعية.

نواكشوط ــ بشير ولد ببانه

طباعة Email
تعليقات

تعليقات