الاستخبارات الدنماركية:

العراق مغناطيس يجذب الإرهابيين

أعلن جهاز الاستخبارات الخارجية الدنماركي في تقرير ان العراق »مغناطيس« يجذب الإرهابيين الأجانب ووجود قوات التحالف يشجع التمرد السني في البلد المضطرب.

وحذر جهاز الاستخبارات في تقريره السنوي عن الوضع الأمني في العالم من انسحاب متسرع للقوات الدولية »قبل ان تكون القوات العراقية قادرة على ضمان الأمن في العراق«. وأضاف ان »تمرد السنة العرب سيستمر بالمستوى نفسه الذي يجري عليه اليوم ما لم يحصل السنة على موقع سياسي افضل«.

وتابع ان »قوات التحالف التي تتراجع شعبيتها أكثر فأكثر في العراق«، تخوض سباقا مع الزمن لإشراك الأقلية السنية في القيادة السياسية للبلاد.وأكدت الاستخبارات الدنماركية ان العراق »يعمل مثل مغناطيس للمتطرفين الأجانب، والناجون منهم يحصلون على الخبرة ويشكلون شبكات يمكنها ان تعمل في الخارج«.

وتابع التقرير الذي يقع في خمسين صفحة »سيكون هناك باستمرار خطر وقوع هجمات إرهابية بسيطة أو معقدة ضد أهداف غير محمية في أوروبا ايضا«. وتنشر الدنمارك الدولة الحليفة للولايات المتحدة، نحو 350 جنديا في العراق معظمهم في البصرة (جنوب) تحت قيادة بريطانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات