نشوى طاهر بعد دخولها الغرفة التجارية السعودية:

المال وحده لا يصنع النجاح

»على السعوديات أن يتقدمن خطوة خطوة مع تمسكهن بتعاليم الشريعة«. هذا ما قالته نشوى طاهر إحدى أول سعوديتين تدخلان مجلس إدارة الغرف التجارية والصناعية في جدة والتي وجهت الشكر لوالديها اللذين منحاها الدعم من أجل الفوز. تقول نشوى: »ترعرعت في منزل عهد على تحقيق الانجازات وقد شاهدنا في العائلة التقدم الذي كان يحققه والدي الذي كان مسؤولا في قطاع النفط قبل أن يصبح من رجال الأعمال الكبار في مدينة جدة«.

هي أم لشاب يبلغ الثانية والعشرين وتقول »منذ صغري كان والدي يأخذني معه في رحلات عمل إلى الولايات المتحدة واليابان والى بلدان أخرى ولم أكن احضر الاجتماعات إلا أنني تعلمت الكثير«.ودرست نشوى إدارة الأعمال لثلاث سنوات في جامعة كاليفورنيا بمدينة سانتا باربرا. ثم تزوجت وتابعت دراستها في جامعة الملك عبد العزيز حيث تخرجت كمحاسبة.

لكنها تقر بأنها تأسف على شيء واحد، تفويتها فرصة تعلم الفرنسية. وقالت »كنت اذهب إلى مدرسة صيفية في سويسرا كل سنة وكان والدي يقول لي دائما تعلمي الفرنسية. وكنت أجيب (لا بأس، فأنا أتكلم الانجليزية)«. ونشوى عضو في مجلس إدارة مجموعة واسعة من الشركات التي تملكها عائلتها والتي تتعاطى مجالات عدة بينها الأغذية والمقاولات، وبدأت في مجال الأعمال قبل أحد عشر عاماً إلا أنها تقول: »اضطررت إلى التخلي عن كل شيء عندما بدأنا نجوب العالم من اجل علاج شقيقي الأكبر الذي توفي عام 2001 بعد إصابته بالسرطان«.

وأضافت »الالتزام الحقيقي بدأ بعد وفاة شقيقي، فعندها انتسبت إلى غرفة التجارة والصناعة«.واعتبرت طاهر أن ثروة عائلتها ساعدتها في الوصول إلى حيث هي اليوم، لكنها قالت إن المال »وسيلة« فقط. وان الرؤية والمعرفة والمثابرة إضافة إلى حس المسؤولية تجاه المجتمع هي مفاتيح لنجاحها إلى جانب دعم أهلها وزوجها الذي هو رجل أعمال أيضا.واعتبرت نشوى أن الشريعة الإسلامية تمنح المرأة كامل حقوقها وتساءلت: »لماذا يستغرب البعض في الغرب أن ترتدي النساء السعوديات العباءة«.

أما عن منع النساء من قيادة السيارات في السعودية، فقالت إن القيادة قد تكون مفيدة بالنسبة إليهن لكنها لا ترى في الأمر أولوية. وأضافت نشوى أن هناك أمورا أكثر أهمية بالنسبة للمرأة السعودية كأن تمارس دورا أكبر في المجتمع وتتمكن من إيصال صوتها«.وكانت زميلتها السعودية لمى السليمان قد فازت أيضا بعضوية هيئة غرفة التجارة والصناعة التي أعلنت نتائج انتخاباتها مساء الثلاثاء. وطاهر والسليمان ترشحتا على لائحة ضمت عدداً من رجال الأعمال والصناعة، وفازت بكامل مقاعد الغرفة الـــ 12.

(أ.ف.ب)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات