الباجه جي يدعو لانتخابات بإشراف دولي

الثلاثاء 19 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 20 مايو 2003 دعا عدنان الباجه جي رئيس التجمع المستقل للديمقراطيين العراقيين الى اجراء انتخابات باشراف دولي لاختيار حكومة عراقية. وفي تصريحات لصحيفة «الزمان» العراقية اليومية المستقلة، اكد وزير الخارجية العراقي الاسبق ضرورة ان «تسن الحكومة الانتقالية قانون الانتخابات وقوانين» تضمن «حرية الصحافة وحرية تأليف الاحزاب والانتماء اليها وحرية التعبير والاجتماعات». ورأى ان «كل هذه الامور ستساعد الشعب العراقي على ممارسة نشاطه السياسي والاجتماعي بحرية وامان تمهيدا لانتخاب جمعية تأسيسية تنظر في مسودة دستور تضعها لجنة من الاختصاصيين ثم عرض الدستور على الشعب في استفتاء». وتابع ان انتخابات يفترض ان تنظم بعد ذلك على اساس الدستور الجديد لاختيار حكومة عراقية، مؤكدا ضرورة ان تجري كل العمليات الانتخابية التي ذكرها «باشراف دولي لضمان نزاهتها وحياديتها». وأكد الباجه جي «عندها وللمرة الاولى في تاريخه سيحكم العراق من قبل حكومة تستمد شرعيتها من الشعب وتحظى بموافقته وتأييده وهذا جل ما نتمناه لرفعة العراق وازدهاره وتقدمه». وشدد الباجه جي على ان «العمل السياسي يجب ان لا يعتمد على الاصول الاتنية أو المعتقدات الدينية او المذهبية، انما يجب النظر الى العراقيين كشعب واحد». وحول السلطة المؤقتة التي تريد الولايات المتحدة اقامتها تمهيدا لاختيار حكومة جديدة، قال الباجه جي «انها لن تتمتع باي صلاحيات في السنة الاولى لان البلاد ستدار من قبل قوات التحالف، على ان يتم بعدها نقل الصلاحيات تدريجيا الى السلطة العراقية المؤقتة». أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات