إصابة قاض يمني في انفجار قنبلة بقاعة المحكمة

الخميس 14 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 15 مايو 2003 أصيب قاض يمني أمس بجروح بليغة اثر القاء قنبلة في قاعة محكمة مدنية في محافظة اب شهدت محاكمة قاتل ثلاثة أطباء أميركيين في ديسمبر الماضي، ونفت مصادر امنية وجود دوافع سياسية وراء الهجوم. وأوضحت المصادر ذاتها ان المحكمة الابتدائية بمديرية «يريم» كانت بصدد عقد جلسة أمس للنظر في احدى الجرائم حين قام احد الاشخاص باقتحامها عند التاسعة إلا ربعاً صباحاً بالتوقيت المحلي والقى قنبلة داخل المكان ما أدى إلى اصابة القاضي حزام فاضل اصابات بليغة نقل على اثرها إلى المستشفى إلا ان حراس المحكمة تمكنوا من القاء القبض عليه.وحسب المصدر فإن الجاني كان على خلاف مع آخرين في قضية تنظرها المحكمة ويعتقد من نتائج التحقيقات التي أجريت معه ان دوافعه جنائية لا سياسية.وعن الارتباط المكان بمحاكمة عابد عبدالرزاق الكامل وادانته بقتل ثلاثة أطباء أميركيين والحكم عليه بالاعدام. قالت المصادر: لا توجد علاقة ، فقاعة المحكمة الاستئنافية بالمحافظة تستخدم أغلب الاحيان لعقد جلسات مهمة وحساسة للمحاكم الابتدائية داخل المدينة أو في المديريات وقد استخدمتها محكمة جبلة الابتدائية وهيئة القضاة الذين استهدفوا أمس ليسوا على علاقة بالحكم الذي صدر السبت الماضي في حق قاتل الاطباء الأميركيين. مصدر طبي في المحافظة قال لـ «البيان» ان القاضي في حالة صحية حرجة حيث أدخل غرفة العناية المركزة تحت اشراف دقيق من الاطباء، حيث أصيب اصابات بالغة. صنعاء ـ «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات