أشار إلى هجمات في الخليج ومصر والأردن، بيان منسوب للقاعدة توعد مسبقاً بالتفجيرات

الاربعاء 13 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 14 مايو 2003 كشف بيان نسب إلى تنظيم القاعدة أمس الثلاثاء النقاب عن وجود مخطط كبير يعد له منذ وقت طويل لتنفيذه داخل منطقة الخليج. جاء ذلك في رسالة بعث بها أبو محمد الابلج المعروف باسم الملا سيف الدين بالبريد الالكتروني إلى مجلة المجلة العربية التي تصدر في لندن، تنشرها في عددها الصادر يوم الجمعة المقبل. وقال الابلج، الذي كان قدم نفسه قبل ثلاثة أشهر على أنه القائد المشرف على مركز تدريب «المجاهدين» التابع للقاعدة وطالبان في أفغانستان، إن المخطط الذي يعتزم التنظيم تنفيذه في منطقة الخليج لم يتأثر بإلقاء السلطات السعودية القبض على 19 شخصا بتهمة التخطيط لهجمات إرهابية الاسبوع الماضي. وأضاف الابلج في رسالته التي تنشرها المجلة في عددها الصادر يوم الجمعة المقبل أن ثلاثة فقط من المعتقلين في العاصمة السعودية الرياض هم من أعضاء القاعدة دون أن يحدد أسماءهم. ووصف الاشخاص الذين قالت السلطات السعودية إنهم أدلوا بمعلومات حول خطط القاعدة مكنتها من اعتقال مجموعة الرياض، بأنهم «خونة»، مشيرا إلى أنه تم كشفهم والتخلص منهم لكنه لم يذكر أي تفاصيل بهذا الخصوص. وكان الابلج قد بعث برسالة إلكترونية إلى المجلة في السابع من إبريل الماضي، قال فيها إن القاعدة فرغت من استعداداتها لتنفيذ «عمل كبير في منطقة الخليج وضرب مؤخرة الجيش الاميركي» وأضاف أن هذا العمل سيتم تنفيذه قريبا. وجاء في رسالته الجديدة «نحن الان في مرحلة استعداد وتجهيز مجموعات وأسلحة وترتيب مكثف، وسيرى العالم كيف سنجعل أميركا تدفع ثمن غزوها العراق، نستعد لضرب أميركا ودول الخليج وهو أمر اقترب تنفيذه كثيرا ولا بد من ضرب مؤخرة الجيش الصليبي». وأعاد الابلج في رسالته التأكيد على أن تنظيم القاعدة يخطط لنقل معركته بكافة أشكالها إلى قلب الجزيرة العربية ومنطقة الخليج وتنفيذ عمليات تستهدف دول الخليج والدول المتحالفة مع الولايات المتحدة، وعلى وجه الخصوص مصر والاردن. وقال إن لدى زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن «وجهات قوية لخوض حرب عصابات بكافة الاشكال طويلة الامد شبيهة بتلك التي تم استخدامها في أفغانستان والشيشان في منطقة الخليج العربي». وأضاف الابلج أن «العمليات ستستهدف القواعد الجوية والسفن الحربية والمعسكرات والجنود في كافة الجزيرة العربية والخليج»، مشيرا إلى أن بحوزة «المجاهدين» قائمة اغتيالات لرجال الامن. وقال «مجموعات الاقتحام وفرق الاستشهاديين جاهزة ومخابئ الاسلحة والذخائر والمتفجرات والقنابل معدة بشكل لا يمكن العثور عليها.. ولا الذباب الازرق يعرف أين هي هذه المخابئ». د.ب.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات