شرطة المرور تعود إلى شوارع البصرة

الثلاثاء 12 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 13 مايو 2003 عاد عشرات العناصر من شرطة المرور إلى العمل وسط البصرة امس بعد ما تلقوا الضوء الاخضر من القوات البريطانية التي تسيطر على المدينة. وقال العقيد علي عبد اللطيف المسئول عن هذه الشرطة في وسط البصرة ان نحو مئتي شرطي مزودين بمسدسات تمركزوا في الشوارع الرئيسية من المدينة او كانوا يقومون بدوريات راجلة او في سيارات. ولا يحق لهم تحرير مخالفات او القيام باعتقالات، الا ان المواطنين رحبوا بعودتهم وكانوا يحيونهم بطريقة ودية. وقال الملازم عادل فياض ان دوريات الليل لم تستأنف نشاطها بعد مضيفا «ان هذا لا يزال خطرا وعندما يصبح الوضع اكثر امانا سنعمل في الليل».وقبل الحرب كان نحو ستة الاف عنصر من الشرطة يفرضون بقبضة من حديد الامن في المدينة، الا انه لم يسمح لهم بعد بالعودة الى عملهم قبل دراسة ملفاتهم والتحقق من عدم ضلوعهم بشكل مباشر في تجاوزات يعتبر النظام السابق مسئولا عنها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات