السلطات بدأت التحقيق مع عدد من الشبان، الكويت تكشف عن تنظيم يتبنى فكر القاعدة

الاثنين 11 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 12 مايو 2003 كشفت سلطات الامن الكويتية عن تنظيم جديد يتبنى فكر تنظيم القاعدة ويدعو لتغيير الانظمة بالقوة، فيما بدأت جلسات التحقيق مع عدد من الشبان الكويتيين بتهمة الانتماء للتنظيم. ونقلت صحيفة «الرأي العام» الكويتية عن مصادر مطلعة ان جهاز امن الدولة الكويتى رصد تحركات شبان كويتيين ينتمون الى هذا التنظيم كانوا قد سافروا الى الاردن جوا ومنه الى سوريا برا والتوجه الى منطقة «كسب» الجبلية لمدينة الموصل بهدف الدخول الى العراق، والانضمام الى جماعة انصار الاسلام قبل ان تتلقى هذه الجماعة الضربات الاميركية المتتالية التى اسفرت عن مقتل ما لايقل عن «500» شخص من كوادرها واعضائها الامر الذى ادى الى تأخير عملية اجتياز الحدود السورية العراقية. واضافت المصادر ان أعضاء التنظيم الجديد الذي لم يُسَمَّ بعد كانوا حريصين على دخول العراق ومقاومة «المحتل الأميركي» على حد وصفهم إلا أن إغلاق الحدود والمراقبة الأمنية السورية لها حالا دون ذلك. وكشفت المصادر، أنه وفي أثناء عودتهم إلى الكويت عبر سوريا جوا ضبط «أمن الدولة» في المطار أحد الأشخاص المرصودين وبعد التحقيق معه اعترف على باقي المجموعة الذين اعتقل بعضهم في حين مازال البعض الآخر متواريا عن الأنظار. وكانت معلومات تداولها إسلاميون في الكويت أفادت بنشوء تنظيم إسلامي جديد يحمل مسميات متعددة إلا أن المصادر أكدت عدم الاتفاق على اسم حتى الآن «خصوصا ان أعضاء المجموعة لا يريدون تشبها بأحد غير أهل السنة والجماعة كما انهم لا يرتبطون تنظيميا بالقاعدة». يذكر أن التنظيم الجديد يستمد فكره من الشيخ علي الخضير أحد أبرز تلاميذ الشيخ الراحل حمود العقلا الشعيبي الذي كانت له آراء متشددة في قضايا عدة وصلت إلى حد التكفير. والخضير حسب مصادر مطلعة - من مواليد الرياض وغادر السعودية التي يحمل جنسيتها إلى شمال العراق قبل بدء الحرب الأخيرة للمشاركة في عمليات المقاومة ضد القوات الأميركية ولا يعلم ما إذا كان لقي حتفه أم أنه نجا من عمليات القصف المتتالية على مواقع جماعة «أنصار الإسلام» التي انضم اليها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات