اتهام ثلاثة بريطانيين بالتستر على عملية تل أبيب

السبت 9 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 10 مايو 2003 قدمت الشرطة البريطانية لوائح اتهام ضد ثلاثة بريطانيين، بتهمة معرفتهم المسبقة بتفاصيل تتعلق بالعملية الانتحارية التي وقعت في مقهى إسرائيلي يقع بالقرب من شاطئ تل أبيب، الأسبوع الماضي. ونشرت شرطة سكوتلاند يارد البريطانية تفاصيل الأشخاص الثلاثة، وهم زاهد حسين شريف (46)، شقيق الانتحاري الهارب، عمر، وشقيقته بافين حسين شريف (35)، وزوجة عمر، طهاري شاد تبسم (27). كما وجهت إلى فابين شريف، تهمة الضلوع في عمليات إرهابية تم تنفيذها خارج الأراضي البريطانية، وذلك بناء على المادة 62 من القانون البريطاني. وتم توجيه الاتهام للثلاثة بموجب فقرة في قانون مكافحة الارهاب تتعلق بعدم كشف معلومات عن أعمال إرهابية. كما تم اتهام السيدة البالغة من العمر 35 عاما بموجب فقرة تتعلق بالمساعدة في أعمال إرهابية في الخارج والتحريض عليها والتخطيط لها. وكان قد ألقي القبض على المتهمين الثلاثة في يومي الثاني والثالث من مايو الحالي. وتم الافراج عن ثلاثة أشخاص آخرين، وهم رجلان وسيدة، ألقي القبض عليهم في نفس التوقيت دون توجيه أي اتهامات لهم. وتتعاون السلطات البريطانية مع الاسرائيليين في التحقيقات بعد أن قالت إسرائيل ان منفذ التفجير الانتحاري بريطاني مسلم وأن شريكه، الذي نجح في الفرار، بريطاني أيضا. وتقول الشرطة الاسرائيلية إن عاصف محمد حنيف «21 عاما» من هونسلو بغربي لندن فجر عبوة ناسفة في مدخل حانة مايكز بليس في تل أبيب مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص آخرين وإصابة عدد كبير بجروح. ويدعى البريطاني الثاني المتهم بأنه شريك لحنيف، عمر خان شريف «27 عاما» وهو من دربي وقد فر من مسرح الحادث إثر عدم انفجار العبوة الناسفة التي كان يحملها. ومازال شريف طليقاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات