بوش يخذل مرضى الايدز والملاريا

الجمعة 8 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 9 مايو 2003 كشف تقرير للحكومة الاميركية ان الصندوق العالمي لمكافحة الايدز والسل والملاريا تعوزه الاموال الكافية لاداء مهمته رغم وعود الولايات المتحدة بتوفير اموال. وقال التقرير الذي صدر الاربعاء من مكتب المحاسبة العام ان الصندوق الذي تأسس لتجنب البيروقراطية ولتقديم الاموال مباشرة الى اكثر البلاد تضررا من الامراض الثلاثة «مهدد بسبب نقص الموارد». واتهم نشطاء مكافحة الايدز جورج بوش الرئيس الاميركي بالمبالغة في حجم مساهمة الولايات المتحدة في الصندوق لاغراض دعائية. كما ذكر مسئولون بالصندوق انهم يعملون على اقناع دول اخرى بالمساهمة بقدر كاف للابقاء على الصندوق. وأضاف تقرير مكتب المحاسبة الذي نشر في موقعه على الانترنت «التعهدات التي ستصل بحلول نهاية السنة لن تكفي لتغطية سوى عدد بسيط من المنح الفردية. وبدون تعهدات جديدة لن يكون الصندوق قادرا على دعم كل المنح التي صدرت الموافقة بشأنها بالفعل باستثناء ما اتفق عليه بالنسبة لأول عامين». وأسست الامم المتحدة هذا الصندوق بالتعاون مع مجموعة الدول الثماني الصناعية الكبرى العام قبل الماضي كنوع من الحرب العالمية على الايدز والسل والملاريا التي تتسبب معا في وفاة ستة ملايين سنويا في كل انحاء العالم. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات