منظمة الصحة العالمية: «سارس» ينتقل باللمس

الثلاثاء 5 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 6 مايو 2003 اكتشف علماء منظمة الصحة العالمية ان مرض الالتهاب الرئوي الحاد «سارس» أكثر مرونة عما كان يعتقد، وانه يمكن أن ينتشر عن طريق لمس الأجساد الملوثة. وانه قادر على العيش لمدة أربع ساعات على الأجساد التي يلتصق بها، وربما يصل الى أربعة أيام في فضلات الإنسان.كما يمكن للفيروس أن يعيش لفترة لا نهائية في درجات حرارة تقل عن الصفر، ولا يقتل حتى عندما يتعرض لمنظفات تستخدم عادة في تعقيم المناطق الملوثة. وتدعم هذه النتائج نظرية سابقة تقول إن أنابيب الصرف الصحي التالفة ساعدت على انتشار الفيروس في بناية سكنية في هونغ كونغ، حيث أصيب به نحو 300 شخص. وينتشر الفيروس عادة عن طريق السعال أو العطس. إلا أن اختبارات أجريت في معامل بالصين وهونغ كونغ واليابان وألمانيا لصالح منظمة الصحة العالمية، أثبتت أن العدوى قد تنتشر بمجرد لمس مقبض باب أو زرار مصعد ملوث بالفيروس. إلا أنه لم يعرف بعد حجم الفيروسات التي يجب أن يتعرض لها الفرد ليصاب بالعدوى. وقال ديك تومبسون من منظمة الصحة العالمية لبي بي سي إنه واثق من إمكانية احتواء الفيروس دون اللجوء إلى تطعيمات. وأضاف: «نعتقد أنه من المحتمل تماما أن نتمكن من القضاء على المرض قبل أن يدخل في دورة ويصبح وباء.» بي بي سي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات