الشرطة الباكستانية تعلن حالة التأهب، إحباط هجوم جوي على القنصلية الأميركية بكراتشي

الاحد 3 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 4 مايو 2003 كشفت مصادر صحفية اميركية ان السلطات الاميركية والباكستانية احبطت مخططا لتنظيم القاعدة لاطلاق طائرة محملة بالمتفجرات كي تصدم بمبنى القنصلية الاميركية في كراتشي في عملية انتحارية على غرار ما حدث في سبتمبر عام 2001، فيما وضعت الشرطة الباكستانية في حالة تأهب مع تزايد القلق الاميركي من تهديدات ارهابية لمصالحها في باكستان والسعودية. ونقلت صحيفة «واشنطن بوست» الاميركية عن مسئولى مخابرات اميركيين ان هذا المخطط يظهر ان تنظيم القاعدة الارهابى مازال قادرا على شن هجمات خطيرة. وقد امكن احباط هذا المخطط بما جرى من اعتقالات قبل ايام فى كراتشى لستة اشخاص يشتبه فى انتمائهم للقاعدة ومن بينهم اثنان كان لهما دور فى هجمات 11 سبتمبر وتفجير المدمرة الاميركية كول عام 2000. وقال مسئولون باكستانيون واميركيون ان هذه الاعتقالات قادت الى اكتشاف كميات كبيرة من المتفجرات والقنابل اليدوية والبنادق واجهزة التفجير مخبأة فى عدة اماكن مختلفة . وقال مسئولان اميركيان ان تفاصيل مخطط الهجوم الجوى «الذى كان فى مراحله النهائية » تكشفت من المشتبه فيهم انفسهم خلال التحقيقات التى اجرتها معهم المخابرات الباكستانية . فيما قال مسئول بالادارة الاميركية ان هذه الجماعة لم تحصل بعد على طائرة ولكن يعتقد انهم كانوا على وشك ذلك . وقالت الصحيفة نقلا عن مصادرها ان هذه المعلومات دفعت الى اجراء تحليل عاجل وصدور تحذير من المركز الجديد لدمج التهديد الارهابى وهو هيئة جديدة تديرها وكالة المخابرات المركزية الاميركية 0وبدورها اصدرت وزارة الامن الداخلى سرا مذكرة تحذير من ذلك المخطط امس الاول الخميس الى الطيارين والمطارات فى الولايات المتحدة . وقد طالبت الادارة الاميركية شركات الطيران والمطارات بتوخى الحذر ورفع درجة الاستعداد بها وتم ارسال هذا التحذير الى الطيارين الذين طالبتهم بأن يراقبوا اية امتعة مشتبه فيها على متن طائراتهم . وذكرت الصحيفة ان السلطات ترى ان هذا المخطط يؤكد تركيز القاعدة المتواصل على استخدام الطائرات فى هجماتها على الرغم من عدم توفر معلومات تشير الى اى خطط محددة لشن هجوم مماثل على الارض الاميركية . واعلنت الشرطة الباكستانية امس حالة التأهب لمواجهة اي تهديد محتمل للمصالح الاميركية في باكستان. وقال نائب مفتش الشرطة العام طارق جميل لوكالة فرانس برس «هناك تهديد مستمر للقنصلية الاميركية. ان التهديد جاد ونحن على اهبة الاستعداد ونتخذ كافة الاجراءات الممكنة». وقال جميل ان «المؤشر والتقرير الذي لدينا هو عن هجوم انتحاري بسيارة مفخخة ولكننا سنأخذ على محمل الجد التحذير بشأن هجوم جوي ونناقشه مع سلطات الطيران». وقال فياض ليغاري رئيس قسم التحقيق في الشرطة لوكالة فرانس برس ان «التحذير ربما كان نتيجة التحقيق مع اشخاص بارزين من تنظيم القاعدة معتقلين هنا». وقال ليغاري ان اعتقال الاشخاص البارزين من الجماعة يعد نكسة لتنظيم القاعدة الذي قال ان عليه الان «اعادة التخطيط وتجميع صفوفه». واعلن مسئولون اميركيون الجمعة ان الولايات المتحدة قلقة من احتمال شن عمليات ارهابية في باكستان وفي السعودية، وقال مسئول طلب عدم الكشف عن هويته ان «القلق ناجم من ان الارهابيين قادرون على شن هجمات ضد المصالح الاميركية في باكستان عبر مجموعة من الوسائل». واضاف المسئول ان هذه التهديدات المتنوعة بشن اعتداءات قد عرفت بعد القبض على عناصر مفترضين من تنظيم القاعدة يوم الثلاثاء في باكستان اتاح في البداية الكشف عن مؤامرة على القنصلية الاميركية في كراتشي.وكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات