لوعة الحب دفعت شابة أميركية للارهاب!

السبت 2 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 3 مايو 2003 تواجه فتاة في العشرين من العمر احتمال الحكم عليها بالسجن لمدة عشرين عاما لأنها كتبت تهديدات إرهابية على متن سفينة عندما كانت في صحبة عائلتها في الاسبوع الماضي، في رحلة بحرية لمدة عشرة أيام، حسبما ذكرت صحيفة «لوس أنجلوس تايمز». فقد دفعت لوعة الحب الفتاة كيلي فرجوسون التي تركت صديقها في لوس أنجلوس لتقوم برحلة إلى هاواي إلى محاولة إعادة السفينة إلى الشاطيء فكتبت في ورقتين تهديدا «بقتل جميع الاميركيين على متن السفينة»، وتركتهما في دورتي مياه في السفينة فعثر عليهما عمال النظافة. ودفع الخوف قبطان السفينة إلى الرسو أمام سواحل هاواي حيث بدأت الشرطة تبحث عن أسلحة ومتفجرات. واعترفت كيلي للمحققين بكتابة الورقتين. وهي الآن تواجه تهمتين تتعلقان بتوجيه تهديدات إرهابية ، وقد تعاقب على كل منهما بالسجن لمدة عشر سنوات. د.ب.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات