أميركا استقبلت رفاة 19 جندياً

السبت 3 صفر 1424 هـ الموافق 5 ابريل 2003 أعلنت مصادر أميركية ان رفاة 19 جندياً اميركياً قتلوا في الحرب على العراق وصلت الخميس إلى قاعدة دوفر الجوية. وأضافت أن النعوش التي لفت بالعلم الأميركي نقلت في طائرة نقل «سي ـ 17» غلوبماستر من قاعدة رمشتاين الأميركية جنوب غرب ألمانيا. وصرح مسئول بان خبراء الطب الشرعي سيحاولون التعرف على الجثث من خلال اجراء اختبارات الحمض النووي «دي.ان.ايه». واستعادت القوات الاميركية جثث تسعة من الجنود حين استعادت 11 جثة لدى اجتياح القوات الخاصة مستشفى في الناصرية لانقاذ الاسيرة الاميركية جيسيكا لينش بعد اكثر من اسبوع من وقوعها في الاسر حين سقطت قافلة امداد في كمين نصبته لها القوات العراقية. وصرح مسئول اميركي بانه ثبت ان الجثتين الاخرتين ليست لاميركيين. وكانت لينش من بين افراد سرية الصيانة 507 حين نصب لها كمين عراقي يوم 23 مارس. واعلنت وزارة الدفاع الاميركية ان اثنين من بين 14 جنديا اميركيا كانوا معها قتلا واسر العراقيون خمسة ولا يزال سبعة مفقودين. على صعيد متصل أصيبت لينش بكسور في احدى يديها وفي ساقيها وقد اجريت لها عملية جراحية في مستشفى عسكري بالمانيا، حسب ما افاد ذووها. وقال والدها غريغ لينش خلال مؤتمر صحافي متلفز في بلدة فلسطين (فيرجينيا الغربية، شرق الولايات المتحدة) انها خضعت لعملية جراحية «في ظهرها لانها لم تعد تشعر برجليها. وسوف تخضع لعملية جراحية اخرى الجمعة أمس في رجليها. لقد كسرت رجلاها وكذلك يدها اليمنى». واوضح ان الاطباء في المستشفى العسكري الاميركي في لاندستهول (غرب المانيا) لم يروا جروحا بالرصاص او بالسلاح الابيض خلافا لما كان اعلن بعض وسائل الاعلام الاميركية. واضاف «ان حالتها جيدة ومعنوياتها مرتفعة ولقد تكلمنا اليها» ولكن «هذا الامر يتطلب وقتا وصبرا». أ.ف.ب

طباعة Email