الشرطة تتعقب رجلاً اسود لمساعدتها في ملاحقة القناص

الجمعة 19 شعبان 1423 هـ الموافق 25 أكتوبر 2002 ذكرت محطة «سي ان ان» التلفزيونية أمس نقلا عن اتصالات لاسلكية للشرطة ان الشرطة الاميركية قامت في اطار قضية قناص واشنطن، باعتقال «عدة اشخاص» في منطقة للاستراحة على طريق سريع في ميريلاند. وكانت الشرطة الاميركية اصدرت مذكرة توقيف في حق رجل في اطار قضية القناص الذي قتل عشرة اشخاص منذ الثاني من اكتوبر في واشنطن كما قامت بتفتيش منزل في ولاية واشنطن (اقصى شمال الولايات المتحدة). وداهمت الشرطة الفيدرالية منزلا في تاكوما بولاية واشنطن ليل الاربعاء ـ الخميس كرد فعل على ما يبدو عن وجود بلاغ أو دليل على وجود صلة بين هذا المكان وبين القناص الذي روّع منطقة واشنطن. وعرضت محطات التلفزيون ضباط شرطة جهاز المباحث الفيدرالية «اف. بي. آي.» وهم يفتشون فناء بمعدات للكشف عن المعادن ومجرفة. وقال المراسلون انه تم نقل بقايا جذع شجرة و«شيء ضخم» من الفناء. ويقع هذا المكان على بعد حوالي أربعة آلاف كيلومتر من منطقة واشنطن حيث قتل رجل مسلح يلوذ دائما بالفرار عشرة أشخاص وأصاب ثلاثة آخرين في موجة بدأت منذ ثلاثة أسابيع. ويبدو أن المعلومات عن هذا المكان في تاكوما تم الحصول عليها عبر بلاغ من خلال اتصالات مع القناص المسلح أو من دليل في مواقع إطلاق النار. وقال سكان محليون ان عائلة كانت تقيم في هذا المنزل ولكن ربما كان المسئولون مهتمين بساكن كان يقيم فيه قبل ذلك. وقد حدثت عملية التفتيش في تاكوما بعد أن ألغى تشارلز موس قائد شرطة مقاطعة مونتغومري الذي يقود التحريات عن القناص لقاء مع وسائل إعلام على نحو مفاجيء. وقال متحدث باسمه ان السلطات تتتبع «تطورات جديدة» في القضية. ولاحقا اعلنت الشرطة الاميركية انها اصدرت مذكرة توقيف في حق رجل في اطار قضية القناص مشيرة في الوقت ذاته الى انها لا تشتبه في انه القاتل. وقال قائد الشرطة في منطقة مونتغومري القريبة من واشنطن ان «مذكرة توقيف صدرت في حق جون آلن وليامز الملقب بمحمد وليامز»، موضحا انه «اسود يبلغ من العمر 42 عاما يبلغ طوله حوالي 82،1 متر ووزنه ثمانين كيلوغراما». واوضح الكومندان تشارلز موس المكلف التحقيق في القضية ان مذكرة التوقيف ضد هذا الرجل صدرت بسبب مخالفته للقانون حول الاسلحة النارية. واضاف ان «الشكوك التي تحوم حول هذا الرجل ليست مرتبطة بعمليات القتل الاخيرة التي تحقق فيها الشرطة في منطقة مونتغومري»، لكنه اوضح ان الرجل «يمكن ان تكون لديه معلومات متعلقة بالتحقيق». واضاف انه «مسلح خطير ويمكن ان يكون برفقة مراهق». من جهة اخرى، ذكرت وسائل اعلام اميركية أمس ان رجال الشرطة الذين يبحثون عن قناص واشنطن يحققون في علاقة محتملة للجرائم الاخيرة مع مقتل امرأة في ولاية الاباما في سبتمبر الماضي. واوضحت شبكة «سي ان ان» نقلا عن اجهزة الشرطة ان المرأة (52 عاما) قتلت في 21 سبتمبر داخل متجر للكحول حيث كانت تعمل في مونتغومري في الاباما جنوب شرق الولايات المتحدة. واصيبت امرأة اخرى تبلغ من العمر 24 عاما في الحادث. أ. ف. ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات