سرقة هدية لهتلر من عشيقته في مدريد

الاربعاء 17 شعبان 1423 هـ الموافق 23 أكتوبر 2002 أعلن مسئولون ان لصوصا سرقوا فاصلاً للكتب من الذهب اهدي للزعيم النازي ادولف هتلر لرفع معنوياته بعد ان سحقت القوات السوفييتية الجيش الالماني في ستالينغراد. وكان الفاصل الذي يزن 18 قيراطا من الذهب الذي اهدته لهتلر عشيقته ايفا براون معروضا في صالة مزادات دوران ساباستاس في وسط مدريد وكان من المقرر طرحه للبيع أمس مقابل خمسة الاف يورو كسعر لفتح المزاد. وكان الجيش السادس الالماني قد استسلم في يناير 1943 للقوات السوفييتية بعد معركة ستالينغراد الطويلة الضارية وهي الهزيمة التي اصابت هتلر بالاكتئاب. وقال سانتياغو دوران صاحب صالة المزادات لرويترز الشهر الماضي ان ايفا حاولت اخراج هتلر من هذه الحالة باهدائه فاصل الكتب الذهبي منقوش عليه كلمات تشجيع وصورة هتلر نفسه وصليب معقوف وزهرة برسيم ذات اربع اوراق لجلب الحظ. ويقول النقش «حبيبي ادولف لاتقلق... انها كبوة فحسب لن تحطم ثقتك في النصر. حبي لك سيبقى ابديا كما سيبقى رايخنا ابديا». وقالت الشرطة ان ثلاثة رجال من اوروبا الشرقية دخلوا الاسبوع الماضي صالة المزادات وفتحوا خزينة تضم عددا من المشغولات الذهبية ومن بينها فاصل الكتب وسرقوها ثم لاذوا بالفرار.واضافت متحدثة باسم الشرطة «تمكن العاملون من الامساك بأحدهم وبحوزته العديد من المسروقات بينما لاذ الاخران بالهرب ومعهما الفاصل وقطعة اخرى». وقال مصدر في صالة المزادات ان اللصوص ليست لديهم اي فكرة على الارجح عما سرقوه. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات