ماهر سلم لحود رسالة من مبارك

الاربعاء 10 شعبان 1423 هـ الموافق 16 أكتوبر 2002 تلقى اميل لحود الرئيس اللبناني رسالة شفهية من حسني مبارك الرئيس المصري تتعلق بالأوضاع الحالية في المنطقة والتي تثير القلق وتستدعي التشاور المستمر بين الأشقاء. قام بنقل الرسالة أحمد ماهر وزير الخارجية المصري خلال استقبال الرئيس لحود له أمس بحضور سفير مصر فى لبنان حسين ضرار. وصرح ماهر عقب اللقاء بأن الرئيس لحود اعرب عن تقديره لدور مصر ولرغبة الرئيس مبارك فى التعاون والعمل معا من اجل تجنيب الامة العربية ما تواجهه من اخطار وتجاوز المرحلة الخطيرة التى تجتازها. وقال ماهر ان الرئيس لحود حمله رسالة خطية للرئيس مبارك تتضمن تقييمه للموقف ولاهمية العمل العربى المشترك فى هذه الظروف. وحول التهديدات الاسرائيلية للبنان بسبب مشروع الوزانى، قال ماهر انه بحث هذا الموضوع مع الرئيس لحود مؤكدا ان الموقف واضح جدا وحقوق لبنان ثابتة ولا يمكن ان يجادل احد فيها وهذا باعتراف العالم كله. واعرب وزير الخارجية عن اعتقاده بأن الضجيج الذى تثيره اسرائيل هو ضجيج لا أساس له، وقال انه من المهم ان يستمع رئيس وزراء اسرائيل من العالم كله كما يستمع منا الآن الى رسالة واضحة انه يجب ان يكفوا عن هذه الاساليب التى نعرفها من جانب اسرائيل والتى تستخدمها تجاه لبنان والعالم العربى والفلسطينيين وهى لن تحقق فى النهاية شيئا لاسرائيل لأن الحقوق ثابتة ولا تحتمل الجدل. أ.ش

طباعة Email
تعليقات

تعليقات