الأحزاب الاشتراكية الأوروبية: الأمم المتحدة الاطار الوحيد للحل

الجمعة 5 شعبان 1423 هـ الموافق 11 أكتوبر 2002 اتفق المسئولون الاشتراكيون الاوروبيون خلال اجتماعهم الليلة قبل الماضية امس في لندن برعاية توني بلير رئيس الوزراء العمالي على ان الامم المتحدة «تشكل الاطار الوحيد الممكن» لحل مسألة العراق كما اعلن رئيس الحزب الاشتراكي الفرنسي فرانسوا هولاند. وقال هولاند لوكالة فرانس برس في ختام الاجتماع الذي شارك فيه ايضا رئيسا وزراء السويد غوران بيرسون وفنلندا بافو ليبونين «في ما يتعلق باعتبار الامم المتحدة مرجعية، شعرت بوجود توافق كبير» بخصوص العراق. ولم يتمكن غيرهارد شرويدر المستشار الالماني من حضور الاجتماع الذي استمر اربع ساعات نظرا لانشغاله في برلين بتشكيل حكومة جديدة. واضاف هولاند «لقد دافعت عن الفكرة القائلة بان الامم المتحدة تشكل الاطار الممكن لتدخل يجب ان ينحصر اليوم بعودة المفتشين». وتابع «لقد شددنا ايضا على ضرورة وجود موقف مشترك حول الشرق الاوسط لا سيما احترام قرارات الامم المتحدة ايضا في الشرق الاوسط». أ. ف. ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات