مناورات عربية ـ أميركية في الأردن منتصف الجاري

الثلاثاء 2 شعبان 1423 هـ الموافق 8 أكتوبر 2002 أكد مصدر رسمي اردني أمس لوكالة «فرانس برس» ان الاردن سيستضيف بدءا من منتصف الشهر الجاري مناورات عسكرية مشتركة مع عدة دول بينها الولايات المتحدة. رغم ان صحفاً أردنية كانت قد أشارت الى ان هذه المناورات كان مقرراً أن تبدأ أمس بمشاركة كويتية عمانية أميركية. وأكد المصدر نفسه ان «هذه المناورات المقررة سلفا ليس لها ادنى علاقة بالشأن العراقي وستبدأ منتصف الشهر الجاري وتستمر حتى نوفمبر المقبل» في جنوب الاردن. وسيشارك في المناورات التي اطلق عليها «النصر المبكر» قوات من الاردن والولايات المتحدة ومن بعض الدول العربية، وفقا للمصدر نفسه. ولم يعط المصدر الرسمي أية ايضاحات عن عديد القوات المشاركة في المناورات أو عن الاسلحة التي ستستخدم فيها. وكانت مصادر رسمية اردنية اعلنت قبل اكثر من اسبوع ان هذه المناورات ستبدأ في نوفمبر المقبل. وأكد علي ابو الراغب رئيس الوزراء الاردني في مقابلة الخميس الماضي مع قناة «دبي» التلفزيونية ان هذه المناورات «روتينية وخطط لها سلفا» كما شدد على ان كافة القوات التي ستشارك فيها ستغادر الاراضي الاردنية فور انتهائها. كما أعاد ابو الراغب التأكيد على ان الاردن لن يستخدم كقاعدة انطلاق لأي هجوم اميركي محتمل ضد العراق. وكانت صحيفة «الرأي» الأردنية ذكرت نقلاً عن مصدر رسمي أردني ان المناورات بين الكويت وسلطنة عمان والولايات المتحدة كان مقرراً لها أمس وحتى 29 من الشهر الجاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات