ترشيح شرف للنقل ورئيس جديد للسكك الحديدية، النيابة المصرية تستعجل نتائج التحقيق بقطار الموت

استعجلت النيابة المصرية نتائج التحقيق في قطار الموت الذي راح ضحيته قرابة 400 مصري يوم الأربعاء الماضي عقب اشتعال النيران فيه. وتزامن ذلك مع ترشيح وزير جديد للنقل، فيما عين رئيس جديد لهيئة السكك الحديدية. فقد واصلت نيابة الجيزة باشراف المستشار ماهر عبدالواحد النائب العام تحقيقاتها في كارثة قطار الموت وأمر المستشار مجدي الديب المحامي العام لنيابات جنوب الجيزة باستعجال تقرير اللجنة الفنية المشكلة من أساتذة كلية الهندسة وخبراء المعمل الجنائي والمركز القومي للبحوث الجنائية وهيئة السكة الحديد والتي تم ندبها لاعادة فحص القطار المنكوب والعربات السبع المخترقة به وذلك لتحديد الأسباب المؤدية إلى حدوث الحريق وإن كان من المرجح استبعاد حدوث ماس كهربائي وذلك بسبب عدم انقطاع الكهرباء عن باقي عربات القطار السليمة التي لم تمتد اليها النيران ونجا ركابها من الحادث بأعجوبة، كما أمر حاتم فاضل مدير نيابة حوادث جنوب الجيزة باستدعاء مدير ومهندسي وعمال الصيانة بهيئة السكة الحديد المختصين الذين أشرفوا على الصيانة في القطار قبل انطلاقه ، ومن ناحية أخرى تم ضبط الملفات الخاصة بصيانة عربات القطار المنكوب وأمرت النيابة بتشكيل لجنة لفحص الملفات والدفاتر الخاصة بالصيانة لبيان ما إذا كان هناك قصور من عدمه. ويجري الآن الاستعلام عن حالة باقي المصابين بالمستشفيات لسؤالهم. من جهة أخرى كشفت الصحف المصرية ان الدكتور عصام شرف مستشار وزيرالنقل السابق والاستاذ بكلية الهندسة جامعة القاهرة مرشح لتولى منصب وزير النقل خلفا للمهندس ابراهيم الدميرى وزير النقل الذى قبلت استقالته مؤخرا عقب وقوع الحادث. وكان الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء قد استقبل الدكتور عصام شرف. كما أصدر رئيس الوزراء قرارا بتعيين رئيس جديد لهيئة السكك الحديدية المصرية هو المهندس عبد القادر متولى خلفا لرئيس الهيئة السابق المهندس احمد الشريف الذى قدم استقالته عقب الحادث الأليم. الرئيس الجديد لهيئة السكك الحديدية من محافظة الشرقيه ومواليد اول سبتمبر 1945 وخريج هندسة شبين الكوم قسم ميكانيكا قوى عام 1971. بدأ المهندس عيد متولى العمل فى الهيئة عقب تخرجه وتدرج فى كافة المواقع بالهيئة من مهندس صغير بفرز القاهرة فرئيس أقسام ديزل القاهرة فمدير ادارة ثم مدير عام المنطقة للوحدات المتحركة ثم مدير هيئة للمنطقة المركزية ومدير هيئة للوحدات المتحركة وأخيرا نائب رئيس الهيئة للشئون الفنية. على صعيد آخر نظم بعض الحجاج المصريين في منى حملة تبرعات لأسر ضحايا قطار الصعيد، وقد تم ـ بعد اجراء اتصالات مع الجهات المختصة في القاهرة ـ فتح حساب في بنك تنمية الصادرات برقم 5000 لمصلحة أسر الضحايا. وبلغت تبرعات الحجاج نحو 30 ألف ريال سعودي، و25 ألف جنيه مصري، وألفي دولار سيتم ايداعها في الحساب المصرفي. وقد صرح محمود محمد محمود رئيس مجلس إدارة بنك تنمية الصادرات بأن البنك تبرع بمليون جنيه لأسر الضحايا. كما صرح الدكتور عبدالمنعم سعودي رئيس اتحاد الصناعات المصرية بأن الاتحاد تبرع بمليون جنيه لهذه الأسر. ومن جانبه أعلن خالد أبو اسماعيل رئيس اتحاد الغرف التجارية ان الاتحاد تبرع بمليون جنيه لأسر الضحايا. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات